إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن أباه بشير بن سعد نحله نحلة فقالت أمه -أي: زوجة بشير -: لا أرضى حتى تشهد النبي صلى الله عليه وسلم على ذلك، فذهب بشير إلى النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم ليخبره ويرشده، فسأله النبي صلى الله عليه وسلم: هل أعطى أبناءه مثل ما أعطى النعمان ؟ قال: لا, قال: أشهد على هذا غيري، فإني لا أشهد على جور، اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

3007964870

عدد مرات الحفظ

720720705