إسلام ويب

صفحة الفهرس - قتل رجل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فرفع ذلك إلى النبي صلى الله عليه وسلم فدفعه إلى ولي المقتول، فقال القاتل: يا رسول الله! والله ما أردت قتله، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم للولي: أما إنه إن كان صادقاً ثم قتلته دخلت النار. قال: فخلى سبيله. قال: وكان مكتوفاً بنسعة، فخرج يجر نسعته، فسمي ذا النسعة