إسلام ويب

صفحة الفهرس - فإذا كان عشية عرفة هبط الله جل وعلا إلى السماء الدنيا وفاخر وباهى بحجاجه الملائكة، فقال: عبادي جاءوني شعثاً غبراً من كل فجٍ عميق، يرجون رحمتي -وفي رواية: يرجون جنتي- فلو كانت ذنوبه كعدد الرمل، أو كقطر المطر، أو كزبد البحر لغفرتها لهم، أفيضوا عبادي مغفوراً لكم ولمن شفعتم له

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618839

عدد مرات الحفظ

704148966