إسلام ويب

صفحة الفهرس - أول من يقضى عليه من الناس يوم القيامة ثلاثة: رجلٌ استشهد في سبيل الله، يؤتى به فيعرفه الله جل وعلا نعمه، فيعترف بها ويقر، فيقول الله له: ماذا عملت بها؟ فيقول: يا رب! قاتلت في سبيلك حتى قتلت، فيقول: كذبت، إنما قاتلت ليقال: فلان جريء وقد قيل، ثم يأمر الله الملائكة أن تأخذه فتطرحه على وجهه في نار جهنم، ويؤتى بالرجل الثاني وهو الذي تعلم العلم وقرأ القرآن، ويعرفه الله نعمه فيعترف بها ويقر، فيقول: ماذا عملت؟ فيقول: يا رب! قرأت القرآن، وتعلمت العلم، وعلمته الناس، وأقرأت القرآن، فيقول: كذبت، إنما قرأت وعلمت ليقال: فلان قارئ وقد قيل، ثم يأمر الله الملائكة أن تأخذه فتطرحه على يده في نار جهنم، ثم يؤتى بالرجل الثالث وهو المتصدق، فيعرفه الله نعمه عليه فيعترف بها ويقر، وأن الله قد وسع عليه وأعطاه من أصناف المال، فيقول: ماذا عملت بها؟ فيقول: يا رب! ما تركت من سبيلٍ تحب أن ينفق فيها إلا أنفقت آناء الليل وأطراف النهار، فيقول: كذبت، إنما تصدقت ليقال: فلانٌ جواد وقد قيل، ثم يأمر الله الملائكة أن تأخذه فتطرحه على وجهه في نار جهنم

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618837

عدد مرات الحفظ

704043679