إسلام ويب

صفحة الفهرس - حمل الراية زيد فأصيب، ثم حملها جعفر فأصيب، ثم حملها عبد الله بن رواحة فأصيب، ثم حملها سيف من سيوف الله تعالى -يعني: خالد بن الوليد - ففتح له