إسلام ويب

صفحة الفهرس - قال لي علي: ألا أحدثك عني وعن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وكانت من أحب أهله إليه؟ قلت: بلى, قال: إنها جرت بالرحى حتى أثر في يدها, واستقت بالقربة حتى أثر في نحرها, وكنست البيت حتى اغبرت ثيابها, فأتى النبي صلى الله عليه وسلم خدم, فقلت: لو أتيت أباك فسألتيه خادماً, فأتته فوجدت عنده حداثاً, فرجعت, فأتاها من الغد فقال: ما كان حاجتك؟ فسكتت, فقلت: أنا أحدثك يا رسول الله, جرت بالرحى حتى أثرت في يدها, وحملت بالقربة حتى أثرت في نحرها, فلما أن جاءك الخدم أمرتها أن تأتيك فتستخدمك خادماً يقيها حر ما هي فيه, قال: اتقي الله يا فاطمة وأدي فريضة ربك, واعملي عمل أهلك, وإذا أخذت مضجعك فسبحي ثلاثاً وثلاثين, واحمدي ثلاثاً وثلاثين, وكبري أربعاً وثلاثين, فتلك مائة فهي خير لك من خادم, قالت: رضيت عن الله وعن رسوله