إسلام ويب

صفحة الفهرس - قصد رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة للحج عام ست للهجرة في شهر ذي القعدة، ثم منع رسول الله صلى الله عليه وسلم على أن يأتي من قابل, فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه فاعتمروا في شهر ذي القعدة، فأنزل الله عز وجل قوله: (( الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ ))[البقرة:194]