إسلام ويب

صفحة الفهرس - عائشة ! إني لأعلم إذا كنت عني راضية، وإذا كنت علي غضبى، انظر لهذا التواضع، وهذه المداعبة، وهذا الخلق من حبيب الله نحو حبيبته عليه وعلى آل بيته صلوات الله وسلامه قالت: وكيف تعرف ذلك يا رسول الله؟

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618502

عدد مرات الحفظ

699524941