إسلام ويب

صفحة الفهرس - يقول الله عز وجل لأهون أهل النار عذاباً يوم القيامة: أرأيت لو كانت لك الدنيا ومثلها معها، أكنت مفتدياً بها؟ نفسك من العذاب في هذا اليوم؟ فيقول هذا العبد الخاسر الذي هو في النار: نعم ربي، لو كنت أملك الدنيا وما عليها ومثلها معها لافتديت نفسي، فيقول الله له: قد أردت منك ما هو أهون من ذلك، أردت منك ألا تشرك بي وأنت في صلب أبيك آدم فأبيت إلا الشرك

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618869

عدد مرات الحفظ

704540554