إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن أبا بكر رضي الله عنه وأرضاه قال لسيدنا عمر شيئاً، ثم قال: استغفر لي يا أخي، فغضب عمر ، فقال ذلك مرات فغضب عمر، ومن غضبه لم يستغفر له، فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم, وانتهوا إليه وجلسوا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يسألك أخوك أن تستغفر له فلم تفعل! فقال: والذي بعثك بالحق نبياً ما من مرة يسألني إلا وأنا أستغفر له، ولا من خلق الله أحد أحب إلي بعدك منه، لكن كنت أستغفر له في قلبي

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618628

عدد مرات الحفظ

701061517