إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن أبا لبابة بن عبد المنذر الأنصاري وكان مسكنه بقباء، فانتقل إلى المدينة، فبينما عبد الله بن عمر جالسا معه يفتح خوخة له -يعني: فتحة في الجدار- إذ هم بحية من عوام البيوت فأرادوا قتلها، فقال أبو لبابة : فإنه قد نُهي عنهم، يعني عوامر البيوت، وأمر بقتل الأبتر وذي الطفيتين وقال: هما اللذان يلتمعان البصر ويطرحان أولاد النساء

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618875

عدد مرات الحفظ

704613341