إسلام ويب

صفحة الفهرس - والذي نفسي بيده! لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من أهله وولده ووالده والناس أجمعين. قال عمر : يا رسول الله! أنا كذلك، إلا من نفسي، قال: لا، لن تؤمن حتى أكون أحب إليك من نفسك، قال: والله لأنت أحب إلي من نفسي، قال: الآن يا عمر !