إسلام ويب

صفحة الفهرس - إذا كان ثلث الليل ينزل الرب تبارك وتعالى إلى سماء الدنيا وينادي: هل من داع فأستجيب له؟