إسلام ويب

صفحة الفهرس - كان ثلاثة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم عند المنبر يوم الجمعة، وارتفعت أصواتهم، أحدهم قال بعدما فتح الله على المسلمين: لا أفضل عندي من المسجد الحرام، وآخر قال: لا أفضل من سقاية الحجاج في المسجد، وآخر قال: الجهاد في سبيل الله، فلما ارتفعت أصواتهم جاء عمر فأسكتهم، وقال: عندما تنقضي صلاة الجمعة أدخل على رسول الله صلى الله عليه وسلم وأستفسره فيما قلتم، ولما انقضت صلاة الجمعة الجمعة، وذهب الناس إلى بيوتهم، ودخل الرسول صلى الله عليه وسلم بيته جاء عمر فسأله عن المسألة، فقرأ عليه هذه الآية الكريمة: أَجَعَلْتُمْ سِقَايَةَ الْحَاجِّ وَعِمَارَةَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ كَمَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَجَاهَدَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لا يَسْتَوُونَ عِنْدَ اللَّهِ [التوبة:19]^

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

3007962798

عدد مرات الحفظ

720562628