إسلام ويب

صفحة الفهرس - إذا قامت القيامة ووقف الناس في عرصاتها جاء إبراهيم إلى ربه وقال: أي رب! لقد وعدتني أن لا تخزني يوم القيامة وهذا أبي الأبعد في النار، فأي خزي أعظم من هذا الخزي؟! فيقول له الرب تبارك وتعالى: انظر تحت قدميك -لأنه واقف ويسأل- فينظر وإذا بأبيه آزر في صورة ضبع ذكر ملطخ بالدماء والقيوح والأبوال والأوساخ، فما إن ينظر إليه حتى يصرخ: بعداً بعداً!! سحقاً سحقاً!! فيؤخذ من قوائمه الأربع ويلقى في أتون الجحيم. فتهدأ نفس إبراهيم وتطيب فلا يفكر في أبيه بعد قط

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

3015478741

عدد مرات الحفظ

723651197