إسلام ويب

صفحة الفهرس - ليتمن الله هذا الأمر حتى ما يبقى بيت مدر ولا وبر إلا يدخله الإسلام، بعز عزيز أو ذل ذليل