إسلام ويب

صفحة الفهرس - لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله من خير الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه، وقال: هي ما بين أن يدخل الإمام إلى أن تقضى الصلاة