إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج إلى المصلى في يوم أضحى أو فطر، فوعظ، ثم أتى النساء فوعظهن، وقال: يا معشر النساء! تصدقن ولو من حليكن، فإني أريتكن أكثر أهل النار. فقلن: وما لنا يا رسول الله؟! -وفي رواية: فقامت امرأة منهن فقالت: ولم يا رسول الله؟!- قال: فإني أريتكن أكثر أهل النار، ما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب للب الرجل الحازم من إحداكن، فقلن: وما نقصان عقلنا وديننا يا رسول الله؟ فقال عليه الصلاة والسلام: أليس شهادة المرأة نصف شهادة الرجل؟ قلن: بلى، قال: -فذلكِ- أو فذلكَ من نقصان عقلها. أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم؟ قلن: بلى. قال: فذلك من نقصان دينها