إسلام ويب

صفحة الفهرس - خرج رجل بصدقته فوضعها في يد زانية، وخرج في الليلة الثانية فوضعها في يد سارق، وخرج في الليلة الثالثة فوضعها في يد غني، فأصبح الناس يتحدثون: تُصدق على غني، وعلى سارق، وعلى زانية، وناداه مناد: أنها كتبت في الصدقة للمتصدق، أما الغني فلعله أن يعتبر فينفق، والسارق يستعف عن سرقته، والزانية تستعف عن زناها

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2976262751

عدد مرات الحفظ

713074712