إسلام ويب

صفحة الفهرس - كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقنت في صلاة الفجر فإذا قال: سمع الله لمن حمده قال: اللهم أنج الوليد بن الوليد و سلمة بن هشام و عياش بن أبي ربيعة والمستضعفين من المؤمنين، اللهم اشدد وطأتك على مضر واجعلها عليهم سنين كسني يوسف، قال: ثم ترك ذلك حينما نزل قول الله تعالى: (( لَيْسَ لَكَ مِنَ الأَمْرِ شَيْءٌ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ أَوْ يُعَذِّبَهُمْ فَإِنَّهُمْ ظَالِمُونَ ))[آل عمران:128]

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2977157413

عدد مرات الحفظ

713167099