إسلام ويب

صفحة الفهرس - يا نومان! ثم لما دنا عرف عائشة ، وكان يعرفها قبل أن يضرب عليها الحجاب، فقال: ظعينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ما خلفك يرحمك الله؟ إنا لله وإنا إليه راجعون، تقول عائشة : فاستيقظت على صوت استرجاعه، والله ما كلمني بكلمة غيرها، فأناخ بعيره، وحول وجهه بعدما غمزه بقدمه لئلا يتحرك، و عائشة رضي الله عنها استوت على البعير راكبة، فمضى يقودها حتى أدركوا القوم وهم موغرون