إسلام ويب

صفحة الفهرس - كانت كفارة لما بينها وبين الجمعة التي قبلها