إسلام ويب

صفحة الفهرس - قدم ناس من عكل أو عرينة فاجتووا المدينة, فأمر لهم النبي صلى الله عليه وسلم بلقاح, وأمرهم أن يشربوا من أبوالها وألبانها فانطلقوا، فلما صحوا قتلوا راعي النبي صلى الله عليه وسلم، واستاقوا النعم، فجاء الخبر في أول النهار, فبعث في آثارهم، فلما ارتفع النهار جيء بهم فأمر بهم فقطعت أيديهم وأرجلهم من خلاف, وسمرت أعينهم, وتركوا في الحرة يستسقون فلا يسقون. قال أبو قلابة : فهؤلاء سرقوا وقتلوا وكفروا بعد إيمانهم, وحاربوا الله ورسوله