إسلام ويب

صفحة الفهرس - نحن معاشر الأنبياء لا نورث ما تركنا فهو صدقة