إسلام ويب

صفحة الفهرس - ما أهل مهل قط ولا كبر مكبر قط إلا وبشر،