إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن النبي صلى الله عليه وسلم ليلة المعراج لما أتى السماء السابعة، فرأى البيت المعمور رأى إبراهيم عليه السلام وهو مسند ظهره إلى البيت المعمور فسلم عليه، فقال: مرحباً بالنبي الصالح والابن الصالح، أخبر أمتك أن الجنة إنما هي قيعان، غراسها التكبير والتهليل والتحميد والتسبيح

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

3046156911

عدد مرات الحفظ

733658193