إسلام ويب

صفحة الفهرس - لما رجعوا من حنين كان مجموعة من الناس يقلدون المؤذن يستهزئون به، يقلدونه بأصواتهم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ألا مسمع صوت إنسان حسن الصوت هاهنا؟ فأمر بهم فجيء بهم إليه فأذنوا واحداً واحداً، فلما أذن أبو محذورة دعاه النبي صلى الله عليه وسلم ثم وضع يده على صدره ودعا له وقال له: قم فأذن أنت، فقال: يا رسول الله! علمني الأذان، فعلّمه النبي صلى الله عليه وسلم الأذان

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

3046353317

عدد مرات الحفظ

735613194