اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح كتاب الصيام من منار السبيل [1] للشيخ : عبد العزيز بن مرزوق الطريفي


شرح كتاب الصيام من منار السبيل [1] - (للشيخ : عبد العزيز بن مرزوق الطريفي)
الصيام ركن من أركان الإسلام، فرضه الله على هذه الأمة كما فرضه على الأمم السابقة بصفة مخصوصة، وقد كانت فرضيته في السنة الثانية للهجرة، ويثبت صيامه برؤية الهلال لا بالحساب، فإذا رآه عدل وجب على الأمة الصيام، وإذا رأى الشخص هلال رمضان ولم يأخذ الناس بقوله فإنه يصوم لوحده، بخلاف ما إذا رأى هلال شوال فإنه لا يفطر، بل يصوم مع جماعة المسلمين.
مقدمات كتاب الصيام
الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.اللهم اغفر لنا ولشيخنا وللمسلمين.قال الشيخ العلامة إبراهيم بن محمد بن سالم بن ضويان رحمه الله تعالى: [(كتاب الصيام).وصوم رمضان أحد أركان الإسلام ومبانيه لحديث ابن عمر : ( بني الإسلام على خمس ) ، وقد سبق].نتكلم بإذن الله عز وجل في عدة مجالس على كتاب الصيام من منار السبيل، وإنما كان تقديم ذلك لمناسبة الزمان، وأهمية هذا الباب، وكونه ركناً من أركان الإسلام. ‏
 الواجب على مَن رأى الهلال ولم يعمل الناس برؤيته
وهنا مسألة أيضاً: إذا رأى الإنسان الهلال وأخبر الناس به ولم يأخذوا بقوله، أو رأى الهلال ولم يخبر الناس، أو لم يستطع إخبارهم، ثم أتم الناس شعبان فهل يصوم لوحده أم لا؟ وهذه أيضاً من المسائل التي حكي فيها الخلاف، وحكي فيها الإجماع، حكى ابن رشد الإجماع على أنه يصوم لوحده، وقد ذكر ابن رشد أن عطاء بن أبي رباح قد شذ في القول بأنه لابد ممن يعضده حتى يصوم.وأما في الفطر في مسألة الفطر إذا رأى هلال شوال فأخبر الناس فلم يأخذوا بقوله، أو لم يتمكن ولم يخبر الناس فهل يأخذ بقوله أم لا؟ اختلف العلماء في هذه المسألة أيضاً على قولين: جمهور العلماء -وهو قول مالك و أبي حنيفة والإمام أحمد عليهم رحمة الله- أنه لا يفطر، بل يصوم مع جماعة المسلمين، وأما الإمام الشافعي رحمه الله فقال: إنه يفطر، فجعل حكمه في ابتداء الصيام والفطر سواء، أي: أنه يعتد برؤية نفسه.وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح كتاب الصيام من منار السبيل [1] للشيخ : عبد العزيز بن مرزوق الطريفي

http://audio.islamweb.net