اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , الروض المربع - كتاب البيع [4] للشيخ : عبد الله بن ناصر السلمي


الروض المربع - كتاب البيع [4] - (للشيخ : عبد الله بن ناصر السلمي)
يجوز بيع المصحف إذا لم يكن هناك ابتذال له، من حيث عدم إكرامه ووضعه في المكان اللائق به، وأما الميتة فلا يجوز بيعها ولا بيع أي جزء من أجزائها إلا ما استثني كالسمك والجراد.
تابع شروط البيع

 ما يستثنى بيعه من الميتات
ويستثنى ما يجوز أكله من الميتات كالسمك والجراد؛ وذلك لأن ميتتهما طاهرة، وقد جاء مرفوعاً وموقوفاً عن ابن عمر : ( أحلت لنا ميتتان ودمان )، والصحيح أن الحديث لا يثبت مرفوعاً من قول النبي صلى الله عليه وسلم، وإنما هو من قول ابن عمر ، وإن كان له حكم الرفع، فابن عمر لم يعرف عنه ولم يعهد أنه كان يأخذ من بني إسرائيل، وأن صيغة هذا اللفظ صيغة الرفع والله أعلم، وعلى هذا فالحديث رواه الإمام أحمد و ابن ماجه ، وقد ذكر الحافظ في الفتح أن إسناده ضعيف، يعني مرفوعاً من قوله صلى الله عليه وسلم، وإلا فإنه من قول ابن عمر إسناده جيد والله أعلم.نقف عند هذا، والله أعلم، وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , الروض المربع - كتاب البيع [4] للشيخ : عبد الله بن ناصر السلمي

http://audio.islamweb.net