اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , فقه أحاديث الصيام [12] للشيخ : عبد الله بن ناصر السلمي


فقه أحاديث الصيام [12] - (للشيخ : عبد الله بن ناصر السلمي)
يعتبر الصوم من أجل العبادات وأسماها، فيجب على الصائم أن يحذر من كل ما يمكن أن يخرق صومه، وعليه أن يجتنب جملة من المكروهات كالتكاسل عن الطاعات، وكثرة المضمضة وتبليل الفم من غير حاجة، وأن يجتنب كل ما يثير شهوته كالقبلة والمداعبة، ويكره أن يواصل الصيام؛ للنهي الوارد عن الوصال.
بيان مكروهات الصيام وتحذير الصائم منها
المقدم : الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين:أما بعد: فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أهلاً ومرحباً بكم إلى لقاء جديد من لقاءات برنامجكم اليومي: فقه أحاديث الصيام.أرحب في مطلع هذا اللقاء باسمكم وباسم فريق العمل بضيف البرنامج صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور: عبد الله بن ناصر السلمي الأستاذ المشارك في قسم الفقه المقارن، بالمعهد العالي للقضاء في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، أهلاً بكم صاحب الفضيلة.الشيخ: حياكم الله شيخ ناصر ! وحيا الله المستمعين والمستمعات.المقدم: شيخي الجليل! الحديث كان فيما سبق عن مستحبات الصيام وآدابه، وعلى ماذا يفطر عليه الصائم.صاحب الفضيلة! هل من إطلالة يسيرة على المكروهات للصائم الكثيرة المتعددة؟ أو هل من تعدادها حتى يحذرها الصائم، ويحاول أن يخفف من هذه المكروهات إن لم يكن تركها، ويدعها لله جل في علاه؟
 كراهية الوصال في الصيام
ومن المكروهات للصائم: مسألة الوصال، فقد ذكرنا سابقاً: أنه يستحب للإنسان أن يعجل الفطر، ولا ينبغي له أن يؤخره، وقد حكم النبي صلى الله عليه وسلم بأنه إذا غربت الشمس فقد أفطر الصائم، كما في حديث عمر : ( إذا أقبل الليل من هاهنا وأدبر النهار من هاهنا وغربت الشمس فقد أفطر الصائم )، وقوله صلى الله عليه وسلم: ( فقد أفطر الصائم )، يعني: أن هذا وقت الفطر، ولا ينبغي له أن يدع الفطر؛ لأن هذا مستحب له أن يفطر، ولأجل هذا كان عليه الصلاة والسلام يواصل، فمواصلة النبي صلى الله عليه وسلم أشكلت على الصحابة، حيث إنهم رأوا النبي صلى الله عليه وسلم يواصل، وهم أحبوا أن يواصلوا؛ لأنهم رأوا أن مواصلة النبي صلى الله عليه وسلم دليل على عظم الأجر، فمنعهم النبي صلى الله عليه وسلم فقال: (لا تواصلوا، قالوا : يا رسول الله! إنك تواصل، قال: إني لست كهيئتكم إني أبيت يطعمني ربي ويسقيني )، كما ثبت ذلك في الصحيحين من حديث أبي هريرة ، ومن حديث عائشة ، فقول النبي صلى الله عليه وسلم: ( إني أبيت يطعمني ربي ويسقيني )، دليل على أن هذا من خصوصية النبي عليه الصلاة والسلام.ونستفيد من هذا أن كل فعل فعله النبي صلى الله عليه وسلم أو قاله ينبغي أن نتأسى به بأن نفعل مثل فعله، وأن نقول مثل قوله؛ ولأجل هذا الصحابة فعلوا، ولو كان الرسول صلى الله عليه وسلم له خاصية معينة لقال: أنا أفعل وأنتم لا تفعلوا إلا إذا قلت لكم: افعلوا، وإذا لم أقل فلا تفعلوا، فلما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إني أبيت)، وعلل بعلة أخرى، فإن هذا دلالة واضحة على أن الإنسان لا ينبغي له أن يواصل.وهل الوصال محرم؟اختلف العلماء في ذلك والأظهر والله أعلم، وهو مذهب الحنابلة في رواية عنهم: أن الوصال يكره، وهذا هو الظاهر من الحديث؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم عندما واصل بهم يوماً ثم واصل بهم يوماً حتى رأوا الهلال كالمنكل لهم حين أبوا أن ينتهوا، ولو كان الوصال محرماً لما واصل بهم يوماً أو يومين، فدل ذلك على أن هذا من باب الكراهة، وأن ذلك من باب الرحمة؛ ولأجل هذا جاء في حديث عائشة : ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الوصال؛ رحمة بهم ). ومما يدل على أن الوصال لا ينبغي: هو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( إن فصل ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب أكلة السحر )، كما ثبت ذلك عند الجماعة إلا البخاري من حديث عمرو بن العاص ، فدل ذلك على أن الإنسان لا ينبغي له أن يصوم إلى اليوم الثاني، ولهذا الرسول صلى الله عليه وسلم عندما رأى الصحابة لا يقوون على العبادة قال لهم كما عند مسلم من حديث أبي سعيد قال: ( لا تواصلوا فأيكم أحب أن يواصل فليواصل إلى السحر )، يعني: يواصل إلى آخر الليل، وهذا من باب الكراهة أو الجواز على الخلاف، والأظهر أن ذلك على الجواز، ولكن السنة الفطر.لعل فيما ذكرناه من المكروهات كفاية، نسال الله أن يرزقنا وإياكم الفقه في الدين، وأن يمنحنا وإياكم رضاه، والعمل بسنة نبينا صلى الله عليه وسلم.المقدم: بهذه الكلمات النيرات نصل إلى ختم هذه الحلقة، وإلى ختم هذا البرنامج اليومي الرمضاني؛ فقه أحاديث الصيام، الشكر في الختام دوماً للملك العلام جل في علاه؛ أن هيأ لنا مثل هذه اللقاءات وتسجيلها وبثها، ثم الشكر أيضاً لضيف هذا البرنامج فضيلة الشيخ الدكتور: عبد الله بن ناصر السلمي , الأستاذ المشارك في قسم الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، شكراً له وشكراً لكم وإلى لقاء جديد في برامج أخر، وأنتم على خير.والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , فقه أحاديث الصيام [12] للشيخ : عبد الله بن ناصر السلمي

http://audio.islamweb.net