اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب الطلاق - (باب ما جاء في الخلع) إلى (باب اللعان في قذف الرجل زوجته برجل بعينه) للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن النسائي - كتاب الطلاق - (باب ما جاء في الخلع) إلى (باب اللعان في قذف الرجل زوجته برجل بعينه) - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
إن من وسائل الفرقة بين الزوجين المخالعة واللعان، والأول يكون الأمر فيه راجعاً للمرأة إذا أرادت أن تفتدي نفسها من الزوج بأن تدفع له مالاً مقابل تطليقه إياها، أما الثاني وهو اللعان فيلجأ إليه إذا اتهم الرجل زوجته بالزنا ولم تعترف هي بذلك، ولا أتى هو بأربعة شهداء على ذلك، فعندها تكون الملاعنة بينهما، والتي ينتج عنها فرقة أبدية بينهما.
ما جاء في الخلع

 توجيه إيراد النسائي لهذا الحديث والذي قبله في باب الخلع
[ قال أبو عبد الرحمن: هذا خطأ، والصواب مرسل ].قال أبو عبد الرحمن: هذا خطأ، والصواب مرسل، يعني: أنه ليس فيه ذكر ابن عباس، وإنما هو عن عبد الله بن عبيد بن عمير، وهو ذكرهما في الخلع، ولا يتضح دخولهما في الخلع؛ لأنه يمكن أن يكون إدخاله إياهما في الخلع أنه أنكر عليها شيئاً وأنه لو طلقها لذهب ماله، فيعني له أن يفتدي بأن يأخذ شيئاً، لعل هذا هو السبب الذي جعله يورد أن من حقه أن يأخذه؛ لأنه يريد أن يطلقها لأنه يعيب عليها شيئاً، فإذا أخذ شيئاً منها فإنه أخذ بحق؛ لأنه تزوجها ودفع لها ماله فلو طلقها والجناية منها والخطأ منها يكون فات عليه ذلك الشيء، لعل هذا هو السبب أو الوجه لإيراد الحديث من الطريقين في هذا الباب الذي هو باب الخلع، وليس فيه تصريح بالخلع، ولكن فيه إشارة إلى أن من حقه أن يأخذ منها شيئاً، لأن السبب منها.
بدء اللعان

 تراجم رجال إسناد حديث سهل بن سعد في بدء اللعان
قوله: [أخبرنا محمد بن معمر ].محمد بن معمر هو البحراني، وهو صدوق، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة، بل هو شيخ لأصحاب الكتب الستة، رووا عنه مباشرة وبدون واسطة.[ عن أبي داود ].أبو داود سلميان بن داود الطيالسي، وهو ثقة، أخرج حديثه البخاري تعليقاً، ومسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[ عن عبد العزيز بن أبي سلمة ].هو عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة الماجشون، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ وإبراهيم بن سعد ].هو إبراهيم بن سعد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[ عن الزهري ].هو محمد بن مسلم بن عبيد الله بن شهاب الزهري، وهو ثقة، فقيه مكثر من الرواية، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.[ عن سهل بن سعد ].هو سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه، صحابي جليل، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[ عن عاصم بن عدي ].عاصم بن عدي رضي الله تعالى عنه، وهو صحابي، أخرج حديثه أصحاب السنن الأربعة.
اللعان بالحبل

 تراجم رجال إسناد حديث: (لاعن رسول الله بين العجلاني وامرأته وكانت حبلى)
قوله: [ حدثنا أحمد بن علي ].أحمد بن علي هو المروزي، وهو ثقة، أخرج له النسائي.[ عن محمد بن أبي بكر ].هو محمد بن أبي بكر المقدمي، وهو ثقة، أخرج حديثه البخاري، ومسلم، والنسائي.[ عن عمر بن علي ].عن عمه، وهو عمر بن علي المقدمي، وهو ثقة، يدلس شديداً، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[ عن إبراهيم بن عقبة ].هو أخو موسى بن عقبة المدني، وهو ثقة، أخرج حديثه مسلم، وأبو داود، والنسائي، وابن ماجه.[ عن أبي الزناد ].أبو الزناد هو عبد الله بن ذكوان المدني، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن القاسم بن محمد ].هو القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق، وهو ثقة، فقيه أحد فقهاء المدينة السبعة في عصر التابعين، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.[ عن ابن عباس ].ابن عباس مر ذكره.
اللعان في قذف الرجل زوجته برجل بعينه

 تراجم رجال إسناد حديث أنس في قذف الرجل زوجته برجل بعينه
قوله: [أخبرنا إسحاق بن إبراهيم عن عبد الأعلى ].إسحاق بن إبراهيم مر ذكره، وعبد الأعلى بن عبد الأعلى البصري ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن هشام ].هو هشام بن حسان، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[عن محمد ].هو ابن سيرين، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[عن أنس ].هو ابن مالك رضي الله عنه صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب الطلاق - (باب ما جاء في الخلع) إلى (باب اللعان في قذف الرجل زوجته برجل بعينه) للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net