اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب مناسك الحج - (باب النهي عن لبس الخفين في الإحرام) إلى (باب موضع الطيب) للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن النسائي - كتاب مناسك الحج - (باب النهي عن لبس الخفين في الإحرام) إلى (باب موضع الطيب) - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
لا يجوز للمحرم لبس العمائم والبرانس والخفاف؛ لورود الأدلة الشرعية التي تنهى عن ذلك، ويباح الطيب عند الإحرام وكذا استدامة أثره بعد الإحرام، لتضافر الأدلة بإباحة ذلك.
النهي عن لبس الخفين في الإحرام

 تراجم رجال إسناد حديث: (لا تلبسوا في الاحرام القميص ولا الخفاف)
قوله: [أخبرنا هناد بن السري].وهو: أبو السري الكوفي، وهو ثقة، أخرج حديثه البخاري في خلق أفعال العباد، ومسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[عن ابن أبي زائدة].وهو: يحيى بن زكريا بن أبي زائدة، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [حدثنا عبيد الله بن عمر].وهو: عبيد الله بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن نافع عن ابن عمر].وقد مر ذكرهما.
الرخصة في لبس الخفين في الإحرام لمن لا يجد نعلين

 تراجم رجال إسناد حديث ابن عباس في الرخصة في لبس الخفين في الإحرام لمن لم يجد نعلين
قوله: [أخبرنا إسماعيل بن مسعود].وهو: أبو مسعود البصري، وهو ثقة، أخرج حديثه النسائي وحده.[حدثنا يزيد بن زريع].ويزيد بن زريع، وقد مر ذكره. [حدثنا أيوب].وهو: أيوب بن أبي تميمة السختياني، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن عمرو].وهو: عمرو بن دينار المكي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن جابر بن زيد].وهو: أبو الشعثاء، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن ابن عباس].وهو: عبد الله بن عباس بن عبد المطلب، ابن عم النبي صلى الله عليه وسلم، وأحد العبادلة الأربعة من أصحابه الكرام، وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
قطعهما أسفل من الكعبين

 تراجم رجال إسناد حديث: (إذا لم يجد المحرم النعلين فليلبس الخفين وليقطعهما أسفل من الكعبين)
قوله: [أخبرنا يعقوب بن إبراهيم].وهو: يعقوب بن إبراهيم الدورقي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة، بل هو شيخ لأصحاب الكتب الستة، رووا عنه مباشرة وبدون واسطة، ومثله في كونه شيخاً لأصحاب الكتب الستة، وأيضاً ممن هو متفق معه في سنة الوفاة: محمد بن بشار الملقب: بندار، ومحمد بن المثنى الملقب: الزمن، فإن هؤلاء الثلاثة: محمد بن بشار، ومحمد بن المثنى، ويعقوب بن إبراهيم الدورقي شيوخ لأصحاب الكتب الستة، وقد ماتوا، أي: الثلاثة، في سنة واحدة، وهي سنة اثنتين وخمسين ومائتين، أي: قبل وفاة البخاري بأربع سنوات.[حدثنا هشيم].وهو: هشيم بن بشير الواسطي، وهو ثقة، كثير التدليس، والإرسال الخفي، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة. [أخبرنا ابن عون عن نافع عن ابن عمر].وقد مر ذكرهم.
النهي عن أن تلبس المحرمة القفازين

 تراجم رجال إسناد حديث ابن عمر في النهي عن أن تلبس المحرمة القفازين
قوله: [أخبرنا سويد بن نصر].هو: سويد بن نصر المروزي، وهو ثقة، أخرج حديثه الترمذي، والنسائي. [أخبرنا عبد الله بن المبارك].وهو: عبد الله بن المبارك المروزي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن موسى بن عقبة].وهو: موسى بن عقبة المدني، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن نافع، عن ابن عمر].وقد مر ذكرهما.
التلبيد عند الإحرام

 تراجم رجال إسناد حديث ابن عمر: (رأيت رسول الله يهل ملبداً ...)
قوله: [أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح].وهو: أحمد بن عمرو بن السرح المصري، وهو ثقة، أخرج حديثه مسلم، وأبو داود، والنسائي، وابن ماجه.[و الحارث بن مسكين قراءةً عليه وأنا أسمع واللفظ له].وهو ثقة، أخرج حديثه أبو داود، والنسائي. [عن ابن وهب].وهو: عبد الله بن وهب المصري، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [أخبرني يونس].وهو: يونس بن يزيد الأيلي، ثم المصري، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن ابن شهاب].وهو: محمد بن مسلم بن عبيد الله بن شهاب الزهري، وهو ثقة، فقيه، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن سالم].وهو: سالم بن عبد الله بن عمر بن الخطاب، وهو ثقة، فقيه، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة، وهو أحد فقهاء المدينة السبعة في عصر التابعين، على أحد الأقوال الثلاثة في السابع منهم.[عن أبيه].وهو: عبد الله بن عمر، وقد مر ذكره.
إباحة الطيب عند الإحرام

 تراجم رجال إسناد حديث عائشة في تطييبها للنبي عند إحرامه من طريق حادي عشرة
قوله: [أخبرنا محمود بن غيلان].وهو: محمود بن غيلان المروزي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة، إلا أبا داود.[حدثنا عبد الرزاق].وهو: عبد الرزاق بن همام الصنعاني، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [أخبرنا سفيان].وهو: سفيان الثوري، وهو ثقة، وقد مر ذكره.[عن منصور].وهو: منصور بن المعتمر الكوفي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [قال لي إبراهيم حدثني الأسود عن عائشة].وقد مر ذكرهم.
موضع الطيب

 تراجم رجال إسناد حديث عائشة في رؤيتها وبيص الطيب على رأس رسول الله من طريق خامسة
قوله: [أخبرنا هناد بن السري].هناد بن السري، مر ذكره. [عن أبي معاوية].هو: محمد بن خازم الضرير الكوفي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة].وقد مر ذكرهم.وهنا جاء ذكر الأعمش، وفي الإسناد الذي قبله جاء باسمه، وهنا جاء بلقبه، ومعرفة ألقاب المحدثين من أنواع علوم الحديث؛ لأن من لا يعرف أن الأعمش لقب لـسليمان يظن أن سليمان شخص وأن الأعمش شخصٌ آخر، ومن يعرف أن الأعمش لقب لـسليمان لا يلتبس عليه الأمر، ولا يظن الشخص الواحد شخصين.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب مناسك الحج - (باب النهي عن لبس الخفين في الإحرام) إلى (باب موضع الطيب) للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net