اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , التدخين وأضراره للشيخ : أسامة سليمان


التدخين وأضراره - (للشيخ : أسامة سليمان)
من فضل الله على هذه الأمة أنه ما من خير إلا ودلها عليه، وما من شر إلا وحذرها منه، فأحل لها الطيبات وحرم عليها الخبائث؛ رحمة وشفقة بها، ومن جملة ما حرمه عليها من الخبائث: التدخين بأنواعه؛ إذ إن أضراره متعددة، وخبثه لا يخفى، والأدلة من الكتاب والسنة واضحة في تحريمه وبيان خبثه.
مظاهر التدخين وأضراره على الفرد والمجتمع
الحمد لله رب العالمين الذي أحل لنا الطيبات وحرم علينا الخبائث، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له القائل وقوله الحق: وَلا تَقْتُلُوا أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا [النساء:29]، وأشهد أن نبينا ورسولنا محمداً صلى الله عليه وعلى آله وصحبه، بلّغ الرسالة، وأدى الأمانة، ونصح الأمة، فما ترك من خير يقربنا من الجنة إلا وأمرنا به، وما من شر يقربنا من النار إلا ونهانا عنه، فترك الأمة على المحجة البيضاء ليلها كنهارها، لا يزيغ عنها إلا هالك، اللهم صل وسلم وزد وبارك عليه في الأولين والآخرين، والملأ الأعلى إلى يوم الدين.أما بعد: أيها الإخوة الكرام الأحباب! لقاؤنا اليوم عام في مسألة عمت بها البلوى، والبعض قد أفتى وقال فيها على الله بغير علم فضلّ وأضل، رغم وضوح الأدلة على تحريمها، فالجميع يقر بأن الدخان من الخبائث، فلا نجد عاقلاً قبل أن يشرب الدخان يقول: بسم الله، وبعد أن يشربه يقول: الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا، وهذا إقرار بأنه من الخبائث، لكنه في زمن الإحن والمحن، وحينما وسد الأمر إلى غير أهله نجد من يقول: إن التدخين للأغنياء حلال وللفقراء حرام، حتى التفرقة أصبحت بين الأغنياء والفقراء في أمر التدخين، وبعضهم يقول: التدخين ليس حراماً وإنما هو مكروه؛ لأنه ليس فيه نص قطعي الثبوت والدلالة، معنى ذلك: أن الحرام لا بد أن يكون بنص قطعي الثبوت، والقطعي الثبوت يعني به: القرآن أو الحديث المتواتر، والقطعي الدلالة يعني به: الواضح المعنى، وبهذه القاعدة الأصولية التي رددها البعض في الفضائيات وسمعها الجميع يصير كل الحرام المبني على حديث الآحاد ليس بحرام، فالذهب حرام على الرجال، وحديث تحريم الذهب آحاد، إذاً: هو ظني الثبوت، إذاً: وفقاً لهذه القاعدة التي أصّلها البعض ممن ينتسبون إلى العلم زوراً: أن كل حرام يبنى على أحاديث الآحاد مردود، وبذلك هدموا الدين. وقبل أن أبدأ في أدلة بيان تحريم الدخان، وقبل أن أبدأ في بيان نشأة هذه الظاهرة: لِم تدخن؟ فليسأل كل عاقل نفسه لماذا أنت تدخن؟ الجواب متعدد طبقاً للمشارب والصفات والمواصفات، فقائل يقول: أنا أدخن لأشعر أنني رجل، فالرجولة لا تكون إلا بالدخان، غلام صغير لم يبلغ الحلم يمسك بالسيجارة فيشعر بذلك أنه أصبح من الرجال.وآخر يقول: أنا أدخّن لأن أبي يدخّن، ولأن شيخي يدخّن، هذا الكلام يغضب منه البعض، لكن إذا ابتليتم فاستتروا: (كل أمتي معافى إلا المجاهرون) كما قال صلى الله عليه وسلم، وثالث يقول: أنا أدخّن لأخرج همي بالسيجارة. يا عبد الله! أرأيت عاقلاً يقتل نفسه ليخرج همه؟ أليس الله يقول: وَلا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ [البقرة:195]، أنا معي دراسة من الأطباء تثبت أن الدخان يسبب الأمراض، فسرطان الرئة، وسرطان المثانة، وسرطان الحنجرة، وتشوه الأجنّة سببها التدخين.إن المدخّن عند تدخينه يغيب عنه العقل، ولو حضر العقل وحكّمه في القضية لرد الأمر في الحال، جاءوا لمدخن عاقل بشاشة تليفزيونية بيضاء، فظل يدخّن وينفخ على الشاشة حتى تحولت الشاشة البيضاء إلى سوداء قاتمة؛ لأن الدخان به مادة النيكوتين التي تدخل في فتحات الرئة فتغلقها؛ لذلك تجد المدخّن يلهث، أي: أنه حينما يسير مشواراً طويلاً أو يصعد السلّم لا يستطيع؛ وذلك لأن رئته مغلقة.فيا قوم! أليس منكم رجل رشيد؟!وآخر يقول: أنا أدخّن لأن حبيبتي أغضبتني فأريد أن أنسى إغضابها لي بالسيجارة.امرأة في السيارة تدخّن وتريد أن تكون كالرجال، فتراها مترجّلة تشعل السيجارة وتشعر أنها من الرجال وفي عداد الرجال.فهذه الظاهرة عجيبة، وتختلف الإجابات بحسب اختلاف المشارب.فلماذا أدخّن؟ هذا سؤال ينبغي أن يطرحه كل عاقل على نفسه: لماذا أنا أدخّن؟ربما يقول قائل: إن كانت حرام سنحرقها، وإن كانت حلال نشربها: وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ [الأنعام:121].ولنأتِ إلى البعد الاقتصادي: كم ينفق العالم على السجائر؟ هب أن رب أسرة يدخّن في اليوم علبة واحدة من المالبورو أو السوبر الذي هو أرخص، فلو قلنا بأن سعر السوبر بالجنيه المصري (2.5) × (30) يساوي (75) جنيهاً في الشهر، فكم في السنة؟ (75) × (12) يساوي (900) جنيه في السنة، أي: أنه يقترض من أجل الدخان، ولا يجد ما ينفقه على رغيف الخبز، فتقول له الزوجة: نريد خبزاً للأولاد، فيقول: لا أملك شيئاً، فتقول: وقيمة السجائر معك؟ يقول: لا أستطيع أن أفارقها، ولا أستطيع أن أقلل من شربها، فهذا إدمان إن زاد به الحال يشربها محشية.هذا الذي يحدث، وسندهم أن البعض أفتى بأن التدخين ليس حراماً لكنه مكروه، والذي يكرهه هو الله عز وجل، فلماذا تفعل المكروه؟والله إني أحبك أيها الأخ! فأقول لك: أدلة تحريم التدخين عديدة.يقول بعض العلماء: التدخين عادة مارسها الهنود الحمر في أمريكا قبل أن تُكتشف، وانتقلت إلى أوروبا مع المستكشفين الأوائل لأمريكا، أي: أنه عند اكتشاف أمريكا اكتشفوا التدخين، ثم انتشرت في العالم في القرنين السابع والثامن.وتجد من أمانة هؤلاء أنهم يكتبون على علبة السجائر: التدخين ضار جداً بالصحة، هم يقولون: التدخين ضار، وعلماؤنا يقولون: لا مشكلة في التدخين! ونبينا صلى الله عليه وسلم يقول: (لا ضرر ولا ضرار)، ويقول: (ولا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع) السؤال الأول: (عن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه؟) فأنت اكتسبت ألفاً من الجنيهات في هذا الشهر، ففيم أنفقتها؟ في الدخان يا عبد الله؟! أتقول لربك: أنفقتها في الدخان؟! هذا معناه: أن الذي يدخّن يضيّع ماله هباء منثوراً، ولذلك العلماء يمثّلون له برجل جن وذهب عقله، فأمسك بالعملة الورقية وبما يملك من أموال وأشعل فيها النار، أي: أني أنا الآن أُخرج من جيبي هذه العملة (20) جنيهاً؛ وأخرج عوداً من الكبريت ثم أُشعل فيه، ما تقولون في تصرفي هذا: عاقل أم غير عاقل؟ لا يمكن أن يوصف بالعقل من يحرق العملة التي يشتري بها الطيبات والطعام، لكن المدخن يفعل ذلك.وبعض الناس ابتلي بهذه الظاهرة حتى نُزع الحياء من وجهه، يركب معك في السيارة ويُشعل السيجارة، فتقول له: يا أخي! أنا أبغض هذه الرائحة، فيقول: إذا كانت لا تعجبك انزل! فهو يريد أن يلوث الهواء، ويريد لمن بجواره أن يدخّن؛ لأن هناك شيئاً يسمى التدخين السلبي، والتدخين السلبي معناه: أن غير المدخن يجلس بجوار المدخن، والنبي صلى الله عليه وسلم قد نهى من أكل ثوماً أو بصلاً أو كراثاً أن يقترب من المسجد، فهل التدخين يقل عن البصل والثوم والكراث؟! رائحة فم المدخّن كيف تجدونها يا إخواني؟!
 أضرار الدخان الأخلاقية والصحية
إن لم يجد الابن المال الذي يدخّن به، فإنه يسرق من أبيه والأب يكدح، فهذا معناه: أن الدخان يعلمه السرقة، فإن لم يكن لدى الأب ثمن علبة السجائر فإنه يسرق من غيره، ولذا فالتدخين ضرره الأخلاقي على المجتمع مدمّر.وإن كان المدخن صاحب أخلاق ولا يريد أن يسرق يسأل الناس إلحافاً، فيقول: أتملك سيجارة؟ لا، هذا يدخن بجواره فيقول له: أعطني واحدة، أو يقول: إذاً: فأعطني تخميسة! فتراه يذل نفسه لسيجارة؛ وذلك لأنه معدوم الإرادة إذ لا إرادة له، فأقول: التدخين له ضرر أخلاقي على المجتمع، وكذلك له ضرر اجتماعي على المجتمع؛ لأنه يسبب الأمراض بأعضاء المجتمع إن لم يأخذوا على يد المدخنين فضلاً عن الضرر الصحي الذي بيّنت.يقول بعض العلماء: أجمع الأطباء على أن الدخان سبب هام مباشر لسرطان اللسان، وسرطان البلعوم، وسرطان القصبة الهوائية، وسرطان الحنجرة، والذبحة الصدرية، والسكتة القلبية، والسل، وقرحة المعدة..؛ وذلك لاحتوائه على سموم عديدة؛ من أهمها: النيكوتين الذي هو كالزفت الأسود، وقد جاءوا برجل مدخن مات وأخرجوا رئته؛ لينظروا في حالها، فإذا برئته تحمل شيئاً شديد السواد، فأخذ الطبيب يعصرها فنزل منها القطران الأسود، وهو الذي أغلق المسام والفتحات.
وسائل التخلص من التدخين
فيا عبد الله! استيقظ لنفسك، وقل: ما هي الوسائل التي تساعدني على ترك التدخين؟ أقول: صنعوا سيجارة من نعناع كأنها رضاعة، كالطفل حينما يبكي نعطيه الرضاعة حتى يسكت، فالمدخن حينما يشعر بحاجته إلى السيجارة يضع في فمه سيجارة النعناع، وهي وسيلة طيبة لمواجهة التدخين؛ لأن هذا الرجل لا يقوى، وما سمي الرجل رجلاً إلا لإرادته وعزمه وقراره، فأنا أريد من كل مدخّن أن يقف مع نفسه وقفة: لِم أدخّن؟ وما هي الفائدة المترتبة على هذا التدخين؟ وما هي الإحصائيات؟ أريد من علمائنا الاقتصاديين أن يقدموا لنا كم ينفق العالم كله وليس مصر فقط على الدخان من الدولارات؟فلو تحوّل هذا المبلغ للفقراء والمساكين والمرضى لكان أفضل، لذا فكم من الإنتاج الذي سيضيع بسبب الدخان؟ وكم من الحرائق التي تحدث بسبب الدخان؟ حدّث ولا حرج عن مثل هذا، وفي ختام المحاضرة نذكر وسائل أو كيفية التخلص من التدخين:أولاً: الاستعانة بالله عز وجل، وأنت ساجد بين يدي ربك قل: اللهم أعني على ترك هذا الأمر الخبيث، اللهم خلّصني منه. ادع الله في السحر وفي كل صلواتك.ثانياً: إذا أعطاك صديقك سيجارة ارفضها واعتذر عن قبولها، ثم اسد له النصيحة في أسباب عدم القبول.ثالثاً: ابتعد عن المدخنين وعن رائحة الدخان.رابعاً: عليك بالسواك؛ فإنه مطهرة للفم مرضاة للرب.خامساً: التدخين عادة سيئة، والعادات يمكن تركها، فاحذر أن تعود إليها بعد أن تتركها.سادساً: ابحث عن دواء عند الأطباء لمعالجة هذا الداء الذي ابتليت به نفسك يا عبد الله! أسأل الله سبحانه وتعالى أن يخلص الأمة من هذا الداء، وأن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل، والسر والعلن، إنه ولي ذلك والقادر عليه.
 بعض مظاهر التدخين والمدخنين
ربما بعض الناس يصلي وعلبة السجائر في جيبه، وإذا ما أراد أن يسجد وقعت العلبة على الأرض، ماذا يصنع وهو ساجد؟ لأنه يشعر أن من بجواره سينظر إليه نظرة لا تليق به، فأقول له: يا عبد الله طالما أنك تعلم أن هذا إثم، والإثم ما حاك في صدرك وكرهت أن يطّلع عليه الناس، فاترك التدخين، كما أن غالب المدخنين يشرب الدخان في دورة المياه مع الخبث والخبائث؛ لأن هذا مكانها اللائق، وهل رأيتم عاقلاً يدخل إلى مسجد العزيز أو غيره ثم يجلس بيننا ويشعل السيجارة؟ إذا حصل ذلك الكل ينظر إليه ويزجره بالخروج، فهذا اتفاق بين المسلمين أن السيجارة من الخبائث، ولا تليق في بيت الله عز وجل.إن هؤلاء الذين يبيحون التدخين لا يملكون في بيوتهم أن يمنعوا هذه الظاهرة، فأرادوا للأمة جميعاً أن تدخن، فطالما أنا لا أتحكم في ولدي فلا بد للجميع أن يدخن حتى تعم البلوى، وهذه هي المصيبة.هناك بعض المظاهر التي تحدث للمدخنين، منها:الخبر الأول: أن بعض المصلين الذين يدخنون إذا دخل المسجد بعلبة السجائر يضعها في الحذاء وفي أماكن الأحذية.الخبر الثاني: أن الذي يقدم الإعلان للمالبورو توفاه الله بسرطان الرئة، وقال للناس وهو يموت: الدخان حرام ودليله أنا.ألا نتعظ بهذه الدروس يا عباد الله! ونجد البعض يبرر جواز التدخين للشباب الذي يدخّن يقول: نريد أن نتمسك بفتوى أي رجل ينتسب إلى الشرع! فليتقوا الله عز وجل. والآباء عليهم مسئولية، فلا بد أن يدخل بالليل على أولاده وهم نائمون، ويشم رائحة فم ولده، فإن وجد النيكوتين يخرج منه عرف أنه يدخّن، فيحاسبه على ما أنفق، ثم يقدّم له الأسوة الطيبة والنماذج التي ماتت بسبب هذا المرض العضال، حتى يفهم الولد أن هذا من الخبث، ويبعده عن أصدقاء السوء الذين يأخذون بيده إلى التهلكة.
الأسئلة

 حكم التبول واقفاً
السؤال: هل يجوز التبول واقفاً سواء بعذر أو من غير عذر؟الجواب: يجوز من عذر، أما من غير عذر فلا.اللهم اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا، وللحديث بقية إن شاء الله، وجزاكم الله خيراً.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , التدخين وأضراره للشيخ : أسامة سليمان

http://audio.islamweb.net