اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [476] للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن أبي داود [476] - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
إن من دلائل نبوة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم: إخباره عن فتن تحل بالأمة بعد وفاته، وذكر صلوات الله وسلامه عليه ما يحل بالأمة من خلاف ومن وضع السيف فيهم، وأن ذلك لا يكون من جهة عدو خارجي يتسلط عليهم، وإنما هو من تسلط بعضهم على بعض.
تابع ما جاء في الفتن ودلائلها

 تراجم رجال إسناد حديث (إن الله أجاركم من ثلاث خلال...)
قوله: [ حدثنا محمد بن عوف الطائي ].محمد بن عوف الطائي ثقة، أخرج له أبو داود والنسائي في مسند علي . [ حدثنا محمد بن إسماعيل ].هو محمد بن إسماعيل بن عياش، وقد عابوا عليه أنه حدث عن أبيه بغير سماع، أخرج له أبو داود . [ حدثني أبي ].هو إسماعيل بن عياش ، وهو صدوق في روايته عن أهل بلده، ومخلط عن غيرهم، وحديثه أخرجه البخاري في رفع اليدين وأصحاب السنن.[ قال ابن عوف : وقرأت في أصل إسماعيل ].إسماعيل هو ابن عياش ، يعني: في أصل كتابه. [ قال: حدثني ضمضم ].هو ضمضم بن زرعة، وهو صدوق يهم، أخرج له أبو داود وابن ماجة في التفسير. [ عن شريح ].هو شريح بن عبيد الحضرمي، وهو ثقة، أخرج له أبو داود والنسائي وابن ماجة . [ عن أبي مالك -يعني الأشعري- ].أبو مالك الأشعري رضي الله عنه، وحديثه أخرجه البخاري تعليقاً ومسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجة .

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [476] للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net