اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [467] للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن أبي داود [467] - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
الإسلام دين الوسطية والاعتدال في كل شيء، ومن ذلك الاعتدال في الملبس والترجل والتنعم والتطيب، فلا يكون الإنسان مبالغاً أو مفرطاً، وإنما يلزم الوسط في جميع أموره وأحواله.وقد حرم الإسلام تغيير خلق الله، فلعن الواصلة والمستوصلة والنامصة والمتنمصة والواشمة والمستوشمة.
ما جاء في الترجل والإرفاه والبذاذة

 تراجم رجال إسناد حديث (..إن البذاذة من الإيمان)
قوله: [ حدثنا النفيلي ].عبد الله بن محمد النفيلي ثقة، أخرج له البخاري وأصحاب السنن.[ حدثنا محمد بن سلمة ].محمد بن سلمة الباهلي الحراني ثقة، أخرج له البخاري في جزء القراءة ومسلم وأصحاب السنن. ومحمد بن سلمة هو من شيوخ أبي داود ، وله شيخ آخر اسمه محمد بن سلمة وهو المرادي المصري ، وإذا جاء غير منسوب وهو في طبقة شيوخ أبي داود فيتعين أنه المصري وإذا كان في طبقة شيوخ شيوخه فيتعين أنه الحراني، وهذا علم من علوم الحديث، يسمونه المتفق والمفترق، يعني: تتفق أسماء الرواة وأسماء آبائهم وتختلف أشخاصهم، فهذا الراويان كل منهما اسمه محمد بن سلمة إلا أن هذا شخص وهذا شخص، وكل منهما في طبقة: هذا في طبقة متقدمة وهذا في طبقة متأخرة، فالذي في الطبقة المتأخرة وهو من شيوخ أبي داود هو المرادي المصري ، والذي هو في طبقة شيوخ شيوخه هو الحراني الباهلي .[ عن محمد بن إسحاق ].محمد بن إسحاق المدني صدوق أخرج له البخاري تعليقاً ومسلم وأصحاب السنن.[ عن عبد الله بن أبي أمامة].هو عبد الله بن ثعلبة صدوق أخرج له أبو داود وابن ماجة .[ عن عبد الله بن كعب بن مالك ].عبد الله بن كعب بن مالك ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة إلا الترمذي .[عن أبي أمامة ].أبو أمامة هو إياس بن ثعلبة صحابي أخرج له مسلم وأصحاب السنن. وهو غير المشهور بالكنية فالمشهور بالكنية الذي يأتي ذكره كثيراً في الأحاديث هو أبو أمامة صدي بن عجلان الباهلي ، وهذا كنيته هي نفس كنية أبي أمامة الباهلي ولكنه لا يأتي كثيراً كما يأتي أبو أمامة صدي بن عجلان الباهلي .
ما جاء في استحباب الطيب

 تراجم رجال إسناد حديث (كانت للنبي صلى الله عليه وسلم سكة يتطيب منها)
قوله: [ حدثنا نصر بن علي ].نصر بن علي بن نصر بن علي الجهضمي ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ حدثنا أبو أحمد ].أبو أحمد محمد بن عبد الله الزبيري ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن شيبان بن عبد الرحمن ].شيبان بن عبد الرحمن النحوي ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن عبد الله بن المختار ].عبد الله بن المختار لا بأس به أخرج له مسلم وأبو داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة .[ عن موسى بن أنس].[عن موسى بن أنس ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن أنس بن مالك ].أنس بن مالك رضي الله عنه خادم رسول الله عليه الصلاة والسلام وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
باب في إصلاح الشعر

 تراجم رجال إسناد حديث (من كان له شعر فليكرمه)
قوله: [ حدثنا سليمان بن داود المهري ].سليمان بن داود المهري المصري ثقة أخرج له أبو داود والنسائي .[ أخبرنا ابن وهب ].ابن وهب هو عبد الله بن وهب المصري ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ حدثني ابن أبي الزناد ].ابن أبي الزناد هو عبد الرحمن بن أبي الزناد وهو صدوق أخرج له البخاري تعليقاً ومسلم في المقدمة وأصحاب السنن.[ سهيل بن أبي صالح ].سهيل بن أبي صالح صدوق أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن أبيه ].أبوه هو أبو صالح السمان اسمه ذكوان ولقبه السمان ويقال: الزيات؛ لأنه كان يجلب الزيت ويبيعه ويجلب السمن ويبيعه، وهو ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة. [ عن أبي هريرة ].أبو هريرة عبد الرحمن بن صخر الدوسي رضي الله عنه صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأكثر أصحابه حديثاً على الإطلاق، فرضي الله عنه وأرضاه.
باب في الخضاب للنساء

 تراجم رجال إسناد حديث (...لو كنت امرأة لغيرت أظفارك)
قوله: [ حدثنا محمد بن محمد الصوري ].محمد بن محمد الصوري صدوق أخرج له أبو داود والنسائي .[ حدثنا خالد بن عبد الرحمن].خالد بن عبد الرحمن صدوق له أوهام، أخرج له أبو داود والنسائي .[ حدثنا مطيع بن ميمون].مطيع بن ميمون لين أخرج له أبو داود والنسائي .[ عن صفية بنت عصمة].صفية بنت عصمة لا تعرف أخرج لها أبو داود والنسائي .[ عن عائشة ].عائشة قد مر ذكرها.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [467] للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net