اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [153] للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن أبي داود [153] - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
الصلاة من أعظم شعائر الإسلام، ومن تمامها إقامتها جماعة، ولذلك لم يترك رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الجماعة حتى في حالات الخوف والحرب، وقد وردت لصلاة الجماعة في الخوف كيفيات متعددة، وقد أورد أبو داود بعض هذه الكيفيات في سننه، مبيناً أنها تختلف باختلاف موقع العدو من موقع المسلمين.
كيفية صلاة الخوف إذا كان العدو في جهة القبلة

 مرسل عروة بن الزبير في صفة صلاة الخوف وتراجم رجاله
قال المصنف رحمه الله تعالى: [ وكذلك هشام بن عروة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو قول الثوري ]. قوله: [هشام بن عروة عن أبيه]. هشام ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. وأبوه عروة بن الزبير ثقة من فقهاء المدينة السبعة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[عن النبي صلى الله عليه وسلم] وهو مرسل كالذي قبله.[وهو قول الثوري ].يعني: الذي فيه هذه الصفة أو هذه الكيفية.
الكيفية الثانية من كيفيات صلاة الخوف

 تراجم رجال إسناد حديث سهل بن أبي حثمة في صفة صلاة الخوف
قوله: [حدثنا عبيد الله بن معاذ ].عبيد الله بن معاذ العنبري ، ثقة، أخرج له البخاري ومسلم وأبو داود والنسائي . [حدثنا أبي].أبوه: معاذ بن معاذ العنبري ، ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[حدثنا شعبة ].شعبة بن الحجاج الواسطي ثم البصري، ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن عبد الرحمن بن القاسم ].عبد الرحمن بن القاسم ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [ عن أبيه ].القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق ، ثقة فقيه من فقهاء المدينة السبعة في عصر التابعين، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن صالح ].صالح بن خوات ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن سهل بن أبي حثمة ].سهل بن أبي حثمة رضي الله عنه، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.
الكيفية الثالثة من كيفيات صلاة الخوف

 تراجم رجال إسناد حديث سهل بن أبي حثمة في صفة صلاة الخوف من طريق أخرى
قوله: [حدثنا القعنبي عن مالك عن يحيى بن سعيد ].القعنبي ومالك مر ذكرهما.ويحيى بن سعيد الأنصاري المدني ، ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [ عن القاسم بن محمد ].القاسم بن محمد مر ذكره.[ عن صالح بن خوات عن سهل بن أبي حثمة ].وقد مر ذكرهما.[ قال أبو داود : وأما رواية يحيى بن سعيد عن القاسم نحو رواية يزيد بن رومان إلا أنه خالفه في السلام ].يقول: إن رواية يحيى بن سعيد هذه الثانية متفقة مع رواية يزيد بن رومان إلا أنه خالفه في السلام كما مر.[ ورواية عبيد الله نحو رواية يحيى بن سعيد قال: ويثبت قائماً ]ورواية عبيد الله التي مرت في الباب الأول نحو رواية يحيى بن سعيد ، وهي ليست نحوها ولا تماثلها، قال: (ويثبت قائماً) ولكن ليس فيها أن الطائفة الأولى صلت بعد أن ثبت قائماً، فهي في الحقيقة ليست متفقة معها.
الكيفية الرابعة من كيفيات صلاة الخوف

 تراجم رجال إسناد حديث عائشة في صفة صلاة الخوف
[قال أبو داود : وأما عبيد الله بن سعد فحدثنا].معناه: أن الحديث جاء عن عائشة وجاء عن أبي هريرة ، وحديثه هو من نفس الطريق التي جاءت عن عروة وعن محمد بن جعفر ، وبين الصلاتين فرق شاسع.وعبيد الله بن سعد هو عبيد الله بن سعد بن إبراهيم ، وهو ثقة، أخرج حديثه البخاري وأبو داود والترمذي والنسائي .[حدثنا عمي].عمه يعقوب بن إبراهيم ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[حدثنا أبي].أبوه إبراهيم بن سعد ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن ابن إسحاق حدثني محمد بن جعفر أن عروة بن الزبير حدثه أن عائشة ].وقد مر ذكرهم، وأما عائشة فهي أم المؤمنين، الصديقة بنت الصديق رضي الله عنها وأرضاها، وهي واحدة من سبعة أشخاص عرفوا بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
الأسئلة

 حكم شرب المداد الذي كتب به القرآن الكريم
السؤال: نحن في بلد نقرأ القرآن الكريم على لوح ونغسل هذا اللوح ونشرب الماء الذي غسلناه، فهل يجوز هذا الفعل؟الجواب: من المعروف أن الكتابة تكون بمواد ليست مستساغة مثل الطباشير والأشياء الأخرى التي ليس لشربها وجه لاسيما إذا كان مضراً.وقضية الكتابة والشرب بعض أهل العلم قال: إن الإنسان يمكن له أن يكتب القرآن في مداد مثل الزعفران وما إلى ذلك، ويشربه ويكون شبيهاً بالرقية أو مثل الرقية، هكذا قال بعض أهل العلم؛ لكن الأولى للإنسان أن لا يفعله، وإنما يفعل الرقية المشروعة التي ثبتت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [153] للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net