إسلام ويب

صفحة الفهرس - احتجر رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد حجرةً، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج من الليل فيصلي فيها قال: فصلوا معه بصلاته - يعني: رجالاً - وكانوا يأتونه كل ليلة، حتى إذا كان ليلة من الليالي لم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتنحنحوا ورفعوا أصواتهم وحصبوا بابه قال: فخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم مغضباً فقال: يا أيها الناس! ما زال بكم صنيعكم حتى ظننت أن ستكتب عليكم، فعليكم بالصلاة في بيوتكم، فإن خير صلاة المرء في بيته إلا الصلاة المكتوبة