إسلام ويب

صفحة الفهرس - فإذا هو شيخ عظيم اللحية، عظيم العثنون، ما رأيت شيخاً قط أجمل منه