إسلام ويب

صفحة الفهرس - يا حارثة ! كيف أصبحت؟ قال: أصبحت مؤمناً حقاً يا رسول الله! قال: إن لكل قول حقيقة، فما حقيقة قولك؟ قال: عزفت نفسي عن الدنيا فأسهرت ليلي، وأظمأت نهاري، وأصبحت وكأني أنظر إلى عرش ربي بارزاً، وكأني أنظر إلى أهل الجنة وهم يتزاورون فيها، وكأني أنظر إلى أهل النار وهم يتعاوون فيها، قال عليه الصلاة والسلام: يا حارثة ! عرفت فالزم

مكتبتك الصوتية

البث المباشر

المزيد

من الفعاليات والمحاضرات الأرشيفية من خدمة البث المباشر

عدد مرات الاستماع

2963618479

عدد مرات الحفظ

699314327