اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , ما لا يفسد به الصوم والأخطاء التي يقع فيها الصائمون للشيخ : عبد الحي يوسف


ما لا يفسد به الصوم والأخطاء التي يقع فيها الصائمون - (للشيخ : عبد الحي يوسف)
يظن بعض الصائمين أن الحجامة ونقل الدم، والغيبة وبلع الريق والغبار، وخروج الدم من الجسم، أو مباشرة أهله، أو أصبح جنباً، أو ذاق الطعام أو تبرد بالماء مفسد للصيام وهي غير مفسدة له، وهناك أخطاء يغفل عنها بعض الصائمين: كصيام يوم الشك، وترك الصلاة وسوء الخلق وغيرها من الأمور.
ما يظن أنه مفسد للصوم وليس بمفسد
الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم، اللهم علمنا علماً نافعاً، وارزقنا عملاً صالحاً، ووفقنا برحمتك لما تحب وترضى.أما بعد:تقدم الكلام عن المفطرات أو المفسدات أو المبطلات للصيام، وعرفنا أن أصولها أربعة، وهي: الأكل، والشرب، والجماع، ونزول دم الحيض والنفاس. وعرفنا أن من المفطرات: أن يتعمد الإنسان القيء، وأن يتعمد الإنزال أو أن يمذي بإدامة فكر أو نظر. كما أن من مفسدات الصيام: رفض نية الصوم: فلو أن الإنسان رفض نية الصوم في أثناء النهار وعزم على أن يفطر فقد اختل ركن الصيام عنده.وبقي التنبيه على أمورٍ يظنها الناس مفسدة للصيام وليست بمفسدة:
 المداعبة ما لم يحصل إنزال أو إمذاء
التاسع: مقدمات الجماع مالم يحصل إنزال أو إمذاء: فإذا كان الرجل شيخاً كبيراً، طاعناً في السن، فلا بأس لو أراد أن يقبل زوجته؛ لأن هذا مأمون عواقبه، ولذلك قالت أمنا عائشة : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبل وهو صائم، ولكنه كان أملككم لإربه).
أخطاء يقع فيها الصائمون
بعض الأخطاء التي يقع فيها الصائمون:
 نقر صلاة التراويح والتلاعب بها
الخطأ الخامس: نقر صلاة التراويح والتلاعب بها: لأن بعض الناس يعمد الذهاب إلى المسجد الذي تصلى فيه التراويح في أقصر وقت وتنقر فيه نقراً، فهؤلاء نذكرهم بقول ربنا: أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ [البقرة:184]، فصلاة التراويح كلها تصلى في تسع وعشرين ليلة، ما الذي يمنعك يا عبد الله من أن تجود عبادتك، وأن تحسن صلاتك، وأن تستكمل خشوعك، وأن تتم قراءتك؟ من أجل أن تجد يوم القيامة حسنات كأمثال الجبال، يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه)، ويقول: ( عليكم بقيام الليل فإنه مرضاة لربكم، ومطردة للداء عن الجسد، وهو دأب الصالحين من قبلكم )، وقال تعالى: كَانُوا قَلِيلًا مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ * وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ [الذاريات:17-18]. رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ [البقرة:201]. اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى جميع المرسلين، والحمد لله رب العالمين.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , ما لا يفسد به الصوم والأخطاء التي يقع فيها الصائمون للشيخ : عبد الحي يوسف

http://audio.islamweb.net