اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب الوصايا - باب الكراهية في تأخير الوصية للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن النسائي - كتاب الوصايا - باب الكراهية في تأخير الوصية - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
حث الشرع الحكيم المسلم على الصدقة في حال الصحة والغنى، وبين له أن ذلك هو ماله الحقيقي الذي سينفعه عند الله، ومن آخر الطرق إلى هذا الخير الإيصاء بذلك قبل الموت إلى حدود الثلث، مع استحباب المبادرة إلى كتابة الوصية قبل مرض الموت خصوصاً فيما يتعلق بالحقوق التي هي له أو عليه.
الوصايا

 حديث: (ما حق امرئ مسلم له شيء يوصي فيه فيبيت ثلاث ليال إلا ووصيته عنده مكتوبة) من طريق أخرى وتراجم رجال إسناده
قال المصنف رحمه الله تعالى: [أخبرنا أحمد بن يحيى بن الوزير بن سليمان سمعت ابن وهب أخبرني يونس وعمرو بن الحارث عن ابن شهاب عن سالم بن عبد الله عن أبيه رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال: (ما حق امرئ مسلم له شيء يوصي فيه فيبيت ثلاث ليال إلا ووصيته عنده مكتوبة)].أورد النسائي حديث ابن عمر من طريق أخرى وهو مثل ما تقدم في الطريق السابقة، وفيه ذكر الثلاث الليالي بدل الليلتين. قوله: [أخبرنا أحمد بن يحيى بن الوزير بن سليمان].أحمد بن يحيى بن الوزير بن سليمان، ثقة، أخرج حديثه أبو داود، والنسائي.[عن ابن وهب عن يونس].وقد مر ذكرهما.[وعمرو بن الحارث].هو عمرو بن الحارث المصري، ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[عن ابن شهاب عن سالم عن أبيه].وقد مر ذكرهم.
الأسئلة

 حال ما نسب لعمر بن الخطاب من قوله لجاريته: (خلقك الذي خلق الجن والشياطين)
السؤال: ما صحة ما نسب لـعمر رضي الله عنه أنه كان يقول لجاريته: خلقني الذي خلق الملائكة، وخلقك الذي خلق الجن والشياطين، فتغضب من ذلك؟الجواب: أقول ما أعرف هذا، ويبعد أن يقول ذلك عمر رضي الله عنه وأرضاه، الله تعالى خلق كل شيء، لكن مثل ذلك ما أظن أنه يصدر من عمر ولا أعرف ثبوته عنه.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب الوصايا - باب الكراهية في تأخير الوصية للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net