مكتبتك الصوتية

مستخدم جديد

الاشتراك

كلمة السر أو رمز التفعيل

اسم المستخدم

كـلمـــة الســــر

الأكثر استماعا لهذا الشهر

1

آذان - عمر القزابري

24324

عمر القزابري
2

أذان بصوت- الشيخ ياسر ..

22773

ياسر الدوسري
3

في ظلال الإسراء والمعر..

10253

محمد حسان
4

أذان الدكتور إسماعيل ا..

7629

إسماعيل الشيخ
5

سورة يوسف

6161

عبد الباسط عبد الصمد
6

البوم روائع القصائد

4906

عبد الواحد المغربي
7

سلسلة السيرة النبوية ه..

4741

راغب السرجاني
8

قصص الأنبياء - قصة ابر..

4714

طارق السويدان
9

قراءة متن الشاطبية

4069

مشاري راشد العفاسي
10

أذان محمد الدمرداش - ج..

2265

محمد الدمرداش

حياتك أمانة

صوتيات > عرض المادة
معلومات : ---
ملحوظة : ---
المستمعين : 515
التنزيل : 401
الرسائل : 0
المقيميّن : 7
في خزائن : 0
التقييم : بناء على 7 رأى - تقييم
 

  أضف تعليقك  

  |   أضف تقييمك  


تعليقات الزوار

ساره
اريد ان ارسل استشارتي ولا اعلم كيف .
نصيرة
آمين يا رب العالمين، جزاك الله خيرا يا شيخنا الفاضل. لم يعد الشباب المسلم يعرف ما ينفعه و ما يضره في هذا الزمن و لم تعد السيارة تستعمل للغرض التي صنعت لأجله كما نشهده في زماننا فقد أصبحت وسيلة لهو و وسيلة قتل و ضياع الانفس أكثر مما هي وسيلة للتنقل و الأخطر من ذلك هو تمكين المراة من السياقة و حياة المراة مهمة و دورها كبير في المجتمع لانها الزوجة و الأم المسؤولة عن أفراد عائلتها الذين يعتمدون عليها كليا و إذا فقدت تفقد العائلة توازنها ومعنوياتها و قد تتشتت و تضيع بفقدانها و إنني أقول للمرأة التي منعها أباها أو زوجها أو اخاها من سياقة السيارة، أني أن لك رجال قدروا قيمة حياتك الثمينة و منعوا الضر عنك حبا لك و خوفا عليك و صونا لك و ليس تقليلا لشأنك و لا أنكر أن السياقة اغوتني و لكن عزفت عنها بعد نصيحة والدي رحمه الله اذ قال لي يا بنيتي لم تعد الطريق سهلة كما كانت سابقا فقد اكتضت بالسيارات و هناك متهورين و أنت مسؤولة عن عائلة و هناك من يوصلك فلا داعي للمجازفة، رحمك الله يا أبي كما رحمتني في جهلي.
نصيرة
جزاك الله خيرا، لهذا السبب يحرص إخواننا السعوديين على حياة المرأة بمنعها سياقة السيارة. لا يريدون المأساة لأولادها و أهلها بضياع حياتها و هذا حفاظا عليها من احتمالات الحوادث الهالكة و هذا ليس تقليلا من قدراتها أو شأنها، ليث كل مسلمة تستوعب هذه الحماية التي يؤمنها لها الإسلام. الحمد لله أن والدي رحمه الله حذرني من السياقة عندما قال لي: أنت مسؤولة عن أولادك و الطرقات أصبحت مليئة بالسيارات و هناك متهورين، ففكرت مليا و الحمد لله تخليت عن ذلك الحلم التافه.
ali
حفظ على حياة
ساجدة
ساجدة انس عثمان
إحصاءات الموقع
عدد مرات الاستماع
2561214481
عدد مرات الحفظ
622454968

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009